ســـفــــيــــر الغــــرامـــ

عـــلاويـــ لــلاحـــبـــة......
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 قصــــص طريـــــفه ... ** 7 قصــــص **

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
A.n.g.e.L
ســفــيــر نــشــيــط
ســفــيــر نــشــيــط
avatar

انثى
عدد الرسائل : 273
العمر : 28
العمل/الترفيه : student
المزاج : relax
رقم العضوية : 19
تاريخ التسجيل : 10/02/2008

مُساهمةموضوع: قصــــص طريـــــفه ... ** 7 قصــــص **   السبت فبراير 16, 2008 1:40 pm



][®][^][®][ قصـــــــــــــص ][®][^][®][





(( تبرع , يتبرع , تبرعاً ))

في جمعيه خيريه تعمل في جمع التبرعات من سكان إحدى المدن , لاحظ الموظف المسؤل أن هناك محامياً شهيراً لم يتبرع أبداً للجمعيه , فقرر الموظف الإتصال به ودعوته للتبرع ,
قال الموظف للمحامي بعد إتصاله به : ( عفواً لكني اكتشفت من خلال السجلات أنك لم تتبرع بأي مبلغ خلال السنتين الماضيتين , فما رأيك بأن تتبرع ولو بجزء قليل من مالك ؟ )
فسكت المحامي وقتاً قليلاً ثم قال : ( وهل أوضحت السجلات لك أن والدتي مريضه منذ سنه ولا زالت مريضة حتى الآن وقد فقدت إعانتها الحكوميه ؟ ) فقال له الموضف : ( عقواً يا سيدي لكني لم أعلم .)
فقال له المحامي : ( وهل علمت أن لي أخاً ضرير , يتحرك بكرسي له عجلات و يريد من يعوله ؟ ) فقال الموضف مرةً أخرى : (لا . لم أكن أعلم )

قاطعه المحامي قائلاً : (وهل علمت أنه بالرغم من هذا كله فأنا لا أعطيهم قرشاً واحداً من مالي ؟ فكيف تريدني أن أتبرع لجمعيتكم ؟؟ )



×× ×× ×× ×× ××



(( صداقه و أحلام ))

حكى أحد الأشخاص لصديقه الحميم ذات يوم عن حلم قد رآه ذات ليلة
فقال له : لقد حلمت ليلة أمس إني ذهبت للصيد عند البحيرة ولم يكن هناك أحد غيري وكان الجو هادئاً فجلس هناك أصيد مستمتعاً بالهدوء و الصيد .
رد عليه زميله قائلاً : أما أنا فقد حلمت أني سافرت إلى القرينه واستمتعت بتلك المناظر الخلابه و الطبيعة الساحره هناك .
فقال صديقه وهو غاضب : أذهبت إلى هناك من دون أن تخبرني ...
فرد عليه زميله بسرعه : حاولت أن أخبرك ولكن زوجتك قالت لي إنك قد ذهبت للصيد .



×× ×× ×× ×× ××



(( الحظ الزين ما يكمل ))

ذات يوم جلس أحدهم في المقهى يحتسي شراباً. وبينما هو كذلك دخل رجل آخر يبدو عليه علامات الحزن وجلس بجواره وطلب لنفسه شراباً. فأراد الرجل أن يسري عنه فأخذ الكوب من أمامه وشربه. وعندها انفجر الرجل بالبكاء. اندهش الرجل من ردة الفعل وقال له: (هون عليك يارجل، فإنما أردت إخراجك من حزنك وسأطلب لك شراباً غيره). فقال الرجل: (ليس هذا ما يبكيني وإنما أنا أبكي لأن هذا اليوم هو أسوأ الأيام التي مرت علي في حياتي). قال له زميله: (ولماذا تقول ذلك؟). فقال الرجل: (أولاً استيقظت من نومي متأخراً هذا الصباح ولم أستطع حضور اجتماع مهم في الشركة التي أعمل بها وعندما وصلت تشاجرت مع مديري ففصلني عن العمل. بعد ذلك خرجت من الشركة لأجد سيارتي مسروقة ولم تعثر الشرطة عليها حتى الآن. بعد ذلك استقليت سيارة أجرة لتوصلني إلى بيتي وعندما وصلت وأردت أن أدفع الأجرة اكتشفت أني قد نسيت محفظتي في السيارة. وعندما دخلت المنزل تشاجرت مع زوجتي وغادرت البيت متجهاً إلى هنا. وفي النهاية وعندما قررت أن أنهي حياتي البائسة وأنتحر قمت أنت بشرب الكوب الذي وضعت فيه السم لنفسي).



×× ×× ×× ×× ××



((أسوأ نكتة في حياته . حقيقيه ))


كثيرا ما ينقلب المزاح إلى جد .. وما حدث ل رو برت ميكنز سائق حافلةالركاب العامة بأحد خطوط نيويورك أكثر من الجد بمراحل .. . فحين واجه زحاما مروريا خانقا . قرر أن يتخذ طريقا غير مألوف لتلافيه ، ولكن عندما سأله ركاب الخط الذي يعمل عليه عن الجهة التي يقصدها أطلق المسكين مزحة يخفف بها عنهم سماجة الطريق قائلا "لا تقلقوا سنذهب في رحلة صغيرة إلى طالبان" فما كان من عشرات الركاب إلا أن استخدموا هواتفهم الجواله دون علمه متصلين بالشرطة ظنا منهم بأنهم أصبحوا ضحايا عملية إرهابية !! ووجد السائق نفسه محاصرا بالعشرات من سيارات الشرطة التي أذهل وجودها "مكينز" حيث تم اعتقاله والأسلحة المختلفة مشرعة في وجهه ، وما هو إلا وقت قليل إلا ومثل أمام القاضي في محكمة بضاحية "نيو جيرسي" حيث رفض إطلاق سراحه دون أن يدفع غرامة بلغت 300 دولار مضافا إليها أتعاب المحاماة .. ولم تنته الرواية عند هذا فحسب بل واجه تهمة سوء السلوك وحكم عليه بالسجن ستة أشهر مع العمل ... !! ولسان حاله يقول "لسانك حصانك" ..




×× ×× ×× ×× ××



(( فحص شامل ))

دخل المريض إلى الطبيب وطلب منه أن يجري له فحصاً شاملاً لأنه يشعر بتعب وإرهاق زائد. أجرى الطبيب الفحوصات اللازمة على المريض وفي النهاية استدعاه في مكتبه ليطلعه على النتيجة. قال الطبيب للمريض: (لدي أخبار سيئة، تفيد الفحوصات التي أجريتها أنك مصاب بمرض في الغالب لن يمكنك من العيش أكثر من عشرة). وصمت الطبيب. أصيب المريض بالهلع وقال للطبيب: (ولكن، عشرة ماذا؟ عشر سنوات أم عشرة أشهر أم عشرة أيام .. ماذا)، في هذه الأثناء سمع الطبيب يقول: (تسعة.. ثمانية.. سبعة).



×× ×× ×× ×× ××



(( لعبة جولف تساوي حياة أطول ))

ذهب رجل في الثمانين من عمره إلى الطبيب ليطمئن على صحته. لاحظ الطبيب أن الرجل بصحة جيدة ولا يشكو من أي مشكلة صحية فأراد أن يسأل عن السبب. فقال له الرجل: (كل هذا بسبب الجولف. إنني أمارس لعبة الجولف كل صباح طوال سنوات عمري). تعجب الطبيب لذلك وقال له: (هل لي أن أسالك كم كان عمر والدك حينما توفي؟)، رد الرجل: (ومن قال لك إن والدي قد توفي، إنه لا يزال على قيد الحياة). زاد اندهاش الطبيب وقال له: (وكم عمر والدك الآن؟)، رد الرجل: (100 عام). قال الطبيب: (وهل لا يزال بصحة جيدة؟)، قال الرجل: (نعم، لقد كان يشاركني لعب الجولف اليوم في الصباح). أراد الطبيب أن يصل إلى النهاية مع الرجل فقال له: (حسنٌ، كم كان عمر جدك حينما توفي؟)، رد الرجل بانزعاج: (ومن قال لك إن جدي قد توفي)، قال الطبيب: (لا تقل لي إنه كان يشارككما لعب الجولف هذا الصباح أيضاً)، رد الرجل: (لم يتمكّن من ذلك اليوم لأنه مشغول جداً)، تساءل الطبيب: (وفيم كان شغله؟)، قال الرجل: (سيتزوج اليوم).




×× ×× ×× ×× ××



(( الحب بعد السبعين ))

تقابل رجل وامرأة تعدى عمرهما السبعين في إحدى الحفلات وأعجب الرجل بالمرأة وقرر أن يتقدم بطلب الزواج منها. دعاها الرجل لتناول العشاء في إحدى اليالي ليفاتحها في الأمر.

وبعد أن انتهى العشاء وبعد أن تردد الرجل كثيراً قرر أن يفاتحها فقال لها: (هل توافقين على الزواج مني؟).

احمر وجه المرأة والتزمت الصمت قليلاً ثم قالت: (نعم، نعم، أوافق).

فرح الرجل وانتهت السهرة بعد أن اتفقا على إتمام الزواج في القريب العاجل.

وبعد أن انصرف الاثنان ذهب كل منهما إلى بيته وفي صباح اليوم التالي استيقظ الرجل ليكتشف أنه قد نسي رد المرأة على طلبه أكان بالموافقة أم بالرفض.

واحتار الرجل كثيراً ماذا يفعل إذ إن ذاكرته قد خانته بالفعل ولم يعد يتذكر شيئاً حول هذا الأمر. أخيراً قرر الرجل الاتصال بالمرأة ويسألها. بدأ الرجل حديثه عبر الهاتف بأن أثنى على ليلة الأمس وكيف كانت رومانسية بحق.

وفي النهاية قال للمرأة: (الحقيقة أنني أعاني من ضعف الذاكرة ربما بحكم السن، وبسبب تلك الذاكرة لم أعد أتذكر عندما طلبت منك الزواج هل كان الرد بالموافقة أم بالرفض؟).

قالت المرأة بدون تردد: (لقد أجبت بالموافقة وقلت لك: نعم نعم أوافق). هدأ الرجل واعتذر عن الموقف السخيف وقبل أن يغلق الخط ردت السيدة فقالت: (لا داعي للاعتذار، الحقيقة أنني من يجب التقدم بالشكر إليك، لأنني منذ أن استيقظت لم أعد أتذكر من الذي طلب الزواج مني وأنا وافقت).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ســفـــيـــر الـــغـــرام
الـــمـــديـــر
الـــمـــديـــر
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 440
العمر : 28
العمل/الترفيه : MY STUDY
المزاج : VERY NICE
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : 12/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصــــص طريـــــفه ... ** 7 قصــــص **   السبت فبراير 16, 2008 6:27 pm

اقتباس :
(( فحص شامل ))

دخل المريض إلى الطبيب وطلب منه أن يجري له فحصاً شاملاً لأنه يشعر بتعب وإرهاق زائد. أجرى الطبيب الفحوصات اللازمة على المريض وفي النهاية استدعاه في مكتبه ليطلعه على النتيجة. قال الطبيب للمريض: (لدي أخبار سيئة، تفيد الفحوصات التي أجريتها أنك مصاب بمرض في الغالب لن يمكنك من العيش أكثر من عشرة). وصمت الطبيب. أصيب المريض بالهلع وقال للطبيب: (ولكن، عشرة ماذا؟ عشر سنوات أم عشرة أشهر أم عشرة أيام .. ماذا)، في هذه الأثناء سمع الطبيب يقول: (تسعة.. ثمانية.. سبعة).


هذه حلوة

يعطيكي العافية ع القصص

الرائعة

_________________
[img]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://safer-algrm.yoo7.com
LOloOOo
ســفــيــر مــمــيــز
ســفــيــر مــمــيــز
avatar

انثى
عدد الرسائل : 555
العمر : 29
العمل/الترفيه : studant
المزاج : VERY NICE
رقم العضوية : 9
تاريخ التسجيل : 20/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصــــص طريـــــفه ... ** 7 قصــــص **   الأحد فبراير 17, 2008 8:09 pm

( الحب بعد السبعين ))

تقابل رجل وامرأة تعدى عمرهما السبعين في إحدى الحفلات وأعجب الرجل بالمرأة وقرر أن يتقدم بطلب الزواج منها. دعاها الرجل لتناول العشاء في إحدى اليالي ليفاتحها في الأمر.

وبعد أن انتهى العشاء وبعد أن تردد الرجل كثيراً قرر أن يفاتحها فقال لها: (هل توافقين على الزواج مني؟).

احمر وجه المرأة والتزمت الصمت قليلاً ثم قالت: (نعم، نعم، أوافق).

فرح الرجل وانتهت السهرة بعد أن اتفقا على إتمام الزواج في القريب العاجل.

وبعد أن انصرف الاثنان ذهب كل منهما إلى بيته وفي صباح اليوم التالي استيقظ الرجل ليكتشف أنه قد نسي رد المرأة على طلبه أكان بالموافقة أم بالرفض.

واحتار الرجل كثيراً ماذا يفعل إذ إن ذاكرته قد خانته بالفعل ولم يعد يتذكر شيئاً حول هذا الأمر. أخيراً قرر الرجل الاتصال بالمرأة ويسألها. بدأ الرجل حديثه عبر الهاتف بأن أثنى على ليلة الأمس وكيف كانت رومانسية بحق.

وفي النهاية قال للمرأة: (الحقيقة أنني أعاني من ضعف الذاكرة ربما بحكم السن، وبسبب تلك الذاكرة لم أعد أتذكر عندما طلبت منك الزواج هل كان الرد بالموافقة أم بالرفض؟).

قالت المرأة بدون تردد: (لقد أجبت بالموافقة وقلت لك: نعم نعم أوافق). هدأ الرجل واعتذر عن الموقف السخيف وقبل أن يغلق الخط ردت السيدة فقالت: (لا داعي للاعتذار، الحقيقة أنني من يجب التقدم بالشكر إليك، لأنني منذ أن استيقظت لم أعد أتذكر من الذي طلب الزواج مني وأنا وافقت
ههههههههههههههههههههههه
تحفه دو الاثنين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
JeDdAwE 3La ToOl
ســفــيــر مــحــتــرف
ســفــيــر مــحــتــرف
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 446
العمر : 29
العمل/الترفيه : play in
المزاج : funny
رقم العضوية : 6
تاريخ التسجيل : 17/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصــــص طريـــــفه ... ** 7 قصــــص **   الثلاثاء فبراير 19, 2008 12:43 am

ههههههههههههههههههه

الحب بعد السبعين

ياعيني على كدا حب

,,

يعطيكي الف عافيه A.n.g.e.L

بانتظار المزيد

,,

دمتي بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
A.n.g.e.L
ســفــيــر نــشــيــط
ســفــيــر نــشــيــط
avatar

انثى
عدد الرسائل : 273
العمر : 28
العمل/الترفيه : student
المزاج : relax
رقم العضوية : 19
تاريخ التسجيل : 10/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصــــص طريـــــفه ... ** 7 قصــــص **   الأربعاء فبراير 20, 2008 12:41 am

مشــــــــــــــكورين
على المرور وتنوير الصفحة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصــــص طريـــــفه ... ** 7 قصــــص **
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ســـفــــيــــر الغــــرامـــ :: المنتديات الادبية :: ســفــيــر الــحــكــم و القــصــص-
انتقل الى: